القاسمية

35. خليـلي جـزاك اللهُ خيراً  ألا تــرى

 

بأنّي بـيومـــي لا بأمسيَ  ضـائقُ؟

36. تشاركـني ذكــرى الصِّبا  ودراسـةٍ

 

فهل أنت مثلي في هـوى الأمسِ غارقُ؟

37. أرى بعضَ طـيفِ الأمس يخـفتُ تارةً

 

فيصعبُ وصفي الأمـسَ والطيفُ  غاسقُ

38. فأذكر أســـتاذي الذي علّم الهــجا

 

فسلطــانُ طودٌ في المـدارس شـاهقُ

39. ولكنني أنســى (البراميل) ويحــها

 

وما رمــتُ نكـــراناً لأنّيَ  واثــقُ

40. أتذكــرُ أيـامَ (الـهِــدايةِ) ربـعَنا

 

وأستــاذَنا؟ إنّي لـها اليــومَ  تـائقُ

41. فكان بـها عيـسى وخــانٌ وأحـمدٌ

 

ومحمودُ محمودٌ، وسلـطـانُ  ســابقُ

42. ودرّسَ إبن فْـلاوَِ سيــــرةَ أحـمدٍ

 

نبيِّ الهـدى، بالـخيرِ والحــق  ناطقُ

43. ودرّســنا عــلم الحـديث  وشرحه

 

وحفّظــنا والحـــفظ للـطـفل لائقُ

44. وكم أرسلوا مــن بيـتِ عـمِّك  كائدٍ

 

لنا في الضـحى أكـلاً  به الهيلُ عـابقُ

45. فأحسنُ ما في فصــله أكـلة الضحى

 

محلًّّى وخبزٌ يفتح النفسَ شــارقُ رائق

46. وتمرٌ و(جامي) فـي مـلالٍ كـــبيرةٍ

 

نتوق لـــها والشيخ بالدرس  غـارقُ

47. فدرَّسَ فـيها النــحوَ والـدينَ والدي

 

وفي عبـرةٍ يأتي وفـيـها  يــفـارقُ

48. ودرّسَ في امعيريضَ في الصيفِ خالداً

 

قواعدَ نحــوٍ مـا لــه البـحرُ عائقُ

49. ملاعـبنا فـي القـاسـميةِ  قـد بدت

 

كطيـــفٍ تُغطِّيـها رمـالٌ  نـمـارقُ

50. وما كنـتُ في الألعــابِ مثلَكَ حـاذقاً

 

ولكنني في الـدرسِ والكــتْبِ  حـاذقُ

51. فما كـنـتُ إلا حـــارساً في فريقِكم

 

أصدُّ عن المـرمـى  وقــلبـيَ خافقُ

52. ولم تقبــلوني في فــريقٍ  مـهاجمٍ

 

لعلـــمِكَ أنّي مـا بـرعـتُ أسـابقُ

53. مرابعُنا (سـدروهُ) والســيفُ  والنّقا

 

وعِرشُ (العُرَيْبي) و(النخـيلُ)  البواسقُ

الشـرح:

38. سلطان: الأستاذ سلطان بن حميد، أول من درس جيل الشاعر القرآن والخط.

39. البراميل: مدرسة أم البراميل، وهي مدرسة سبقت مدرسة الهداية، وكانت مسقفة بقطع من البراميل. لقد أدخل الشاعر وأبو طارق فيها سنة 1950 لمدة أسابيع قليلة قبل إغلاقها ونقل طلبتها إلى مدرسة الهداية التي فتحت في تلك السنة. لذلك لا يذكر الشاعر ولا أبو طارق الكثير عن هذه المدرسة لصغر سنهما آنذاك.

41. عيسى: الأستاذ عيسى بهادر، خان: السيد جمعة خان أستاذ باكستاني، درّس اللغة الإنجليزية، وأحمد: الأستاذ الفلسطيني أحمد راغب، محمود: الأستاذ الفلسطيني محمود الجعفراوي.

42. ابن فلاو: الشيخ حميد بن فلاو.

45. محلّى: اسم خبز خليجي رقيق محلّى بالسكر.

46. جامي: كامي (تنطق الكاف جيمًا أعجمية أي التاء مع الشين) وهو طعام خليجي مستخرج من وهو المادة المترسبة من غلي اللبن المخيض. ملال: جمع مَلّة وهي وعاء صيني عميق.

47. كان والد الشاعر ينتقل بالعبرة (قارب) بين مدينتي معيرض ورأس الخيمة لتدريس ثلاث حصص في الأسبوع.

48. كان خالد بن صقر بن محمد (ابن الحاكم) يذهب إلى مجلس والد الشاعر في معيريض بالعبرة لدراسة قواعد اللغة.

49. القاسمية: مدرسة ابتدائية ومتوسطة فتحت سنة 1955 في منطقة سدروه من رأس الخيمة، قريبة من حصن الحاكم الشيخ صقر بن محمد، درس فيها الشاعر وأبو طارق معاً (تفاصيل أكثر عن فترة الدراسة في رأس الخيمة في لامية الخليج ص 98). نمارق: وسائد ومخدات.

53. سدروه والعُريبي والنخيل: أسماء مناطق في رأس الخيمة، بسق النخل: طال وكمل.

 

Go to top