من رباعيات حجر

 في الشامِ أعجبُ مما حلَّ في  البشَرِ    والدارِ  والزرعِ   والآثارِ   والشـجَرِ

 فالظلمُ   أوقـدَ   نارًا    للفَناءِ   بـها     ومُوقدُ  النارِ لا  ينجـو من  الشررِ

 فالشامُ   قد  مُحِقـت   بأمةٍ   وُئدت     عمَّ  الفناءُ،   فما   فيها  بمنتَصِرِ

 كم بلدةٍ  من  بلادِ   العُربِ   تتبعُها     إلى المهالكِ، بل تمشي على الأثرِ

                                                    حجر 10-6-2017

 

 

 

Go to top